بروفايل

خلعت الحجاب لأجل الرقص وحاول والدها إبعادها عن الفن بتزويجها وتعرضت للاعتداء ليلة زفافها وأنقذتها تحية كاريوكا من الملك فاروق .. قصة الفنانة سميحة توفيق ونهايتها المأساوية

خلعت الحجاب لأجل الرقص وحاول والدها إبعادها عن الفن بتزويجها وتعرضت للاعتداء ليلة زفافها وأنقذتها تحية كاريوكا من الملك فاروق .. قصة الفنانة سميحة توفيق ونهايتها المأساوية

ديلي سيريا – فريق التحرير

سميحة توفيق، ممثلة مصرية راحلة، تنحدر من أسرة فنية فشقيقها هو الممثل الطوخي توفيق وعمتها الممثلة سميحة الطوخي.

كانت توفيق محجبة إلا أنها خلعت الحجاب وقدمها الفنان يوسف وهبي كراقصة في مجموعة من أفلامه.

حاول والدها إبعادها عن الفن عبر تزويجها وهي بسن صغيرة لتتعرض لحادثة اعتداء ليلة زفافها من رجل مخمور.

وفي إحدى رقصات توفيق أعجب بها الملك الفاروق الذي حاول ضمها لنسائه لولا إنقاذها من قبل الراحلة تحية كاريوكا.

عانت توفيق في آواخر أيام حياته من كثرة الأمراض التي أصابتها ومن إفلاسها لولا مساعدة الفنانة شادية وكاريوكا لها.

نشأة الفنانة سميحة توفيق:

ولدت الفنانة المصرية سميحة توفيق الطوخي في محافظة المنيا يوم 13 أيار من عام 1928.

عمل والدها مروض للأسود في السيرك وحاول منع ابنته من دخول عالم التمثيل بشتى الطرق.

حيث قام والدها بتزويج توفيق وهي لا تزال صغيرة في السن لكونه مستوفياً الشروط التي أرادها لابنته.

تعرضت للاعتداء ليلة زفافها:

تقول الراحلة سميحة توفيق عن ليلة زفافها بأنها تعمدت ارتداء فستان أظهر مفاتن جسدها في يوم عرسها.

وبينما هي كذلك تفاجأت برجل هجم عليها وأخذ يقبل قدميها وسط محاولات الحضور إبعاده بشدة.

وبعدها تعرض الرجل لضرب شديد حتى سقط مغشياً عليه قبل أن يبادر بالهرب من خوفاً من قتله.

وتفاجأت بعدها توفيق برفع الرجل الذي كان مخموراً دعوى قضائية ضدها طالبها بالتعويض عما أصابه.

وظلت الراحلة توفيق مشغولة بهذه القضية مدة من الزمن حتى انتهت بسحب الرجل العجوز للدعوى وتقديم اعتذاره لها.

خلعت الحجاب لأجل الفن:

في عمر ال 14 عاماً اكتشف الفنان يوسف وهبي سميحة توفيق لتقوم الأخيرة بخلع الحجاب.

وقد أشركها وهبي كراقصة في عدد من أعماله السينمائية وحاول المنتجون بعدها حصرها بهذا الدور إلا أنها فضلت التمثيل.

شاركت بعدها توفيق في عدد من الأعمال الفنية، من أبرزها “ابن النيل، سلطان، عصر الحب”.

وكان آخر عمل فني للراحلة سميحة توفيق مسرحية “ريا وسكينة” التي قدمتها رفقة سهير البابلي وأحمد بدير وغيرهم.

أنقذتها تحية كاريوكا من الملك فاروق:

في إحدى الليالي التي جمعت الملك فاروق مع تحية سميحة توفيق وتحية كاريوكا لاحظت الأخيرة اهتمام فاروق بتوفيق.

حيث قام الملك فاروق بتفحص جسد توفيق ودقق النظر في ملامحها لتخاطب كاريوكا توفيق بالقول “ياريت تروحي يا سميحة”.

وفعلا خرجت توفيق بناء على نصيحة كاريوكا ونجت بأن تكون إحدى نساء الملك فاروق.

الحياة الشخصية لـ سميحة توفيق:

تزوجت الفنانة سميحة توفيق من الدكتور أحمد العربي وهو أحد الضباط الذي طلب منها التخلي عن الفن.

وبالفعل وافقت توفيق على اعتزال الفن ورزقت منه بابنتها رابعة قبل أن تعود للفن ثانية بعد انفصالها عنه.

وتزوجت في المرة الثانية من الموسيقار الكبير عطية شرارة ورزقت منه بابنتها هدى وابنها محيي.

عاشت فقيرة وعانت من الأمراض:

عاشت الفنانة سميحة توفيق آخر أيام حياتها بشكل مأساوي حيث عانت من الفقر ومن عدة أمراض أصابتها.

حيث أصيبت بداية بمرض في الكبد قبل أن تصاب بمرض هشاشة العظام، ومكثت في شقة متواضعة بمصر.

وكانت الفنانة شادية ترسل لها مبلغاً من المال كل فترة كما وقفت تحية كاريوكا إلى جوارها.

وفي يوم 11 آب من عام 2010 توفيت الفنانة سميحة توفيق عن عمر ناهز 82 عاماً مقدمة عشرات الأعمال الفنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى